التخطي إلى المحتوى

مؤشر البحث العالمي يحتفل اليوم بالكاتب والروائي الفرنسي الشهير ألكسندر دوما، فقد وضع صورته على الصفحة الرئيسية للبحث، ويبحث الكثيرون عن معلومات توضح من هو ألكسندر دوما وما هي أعماله التي كانت سبب في شهرته، فقد بدأ مؤلف القصة الشهير “الكونت دي مونت كريستو” ورواية “الفرسان الثلاثة”، طريقة للكتابة للمسرح خلال تواجده بالبلاط الملكي، فكانت روايته المسرحية الشهيرة “هنري الثالث وبلاطه”، التي قام بإنتاجها وعرضها على الجمهور وعمره 27 عاماً.

من هو ألكسندر دوما

ولد ألكسندر دوما في يوليو عام 1802، اسمه الحقيقي “دوما ديفي دي لا بيتيري” وقد اشتهر باسم ألكسندر دوما نسبةً إلى جدته لابيه، وقد عمل في مجال النسخ بأحد المطابع الفرنسية، ثم بدأ الكتابة في عام 1822 في مجال المسرح، ونال شهرة واسعة من خلال مؤلفاته التي اتخذت طابع المغامرات لدرجة أنه تم ترجمتها لأكثر من 100 لغة.

أعمال ألكسندر دوما التي كان لها الفضل في شهرته

كان لعدد من الأعمال الروائية التي قام بتأليفها الروائي “Alexandre Dumas”، الفضل في أن ذاع صيته على مستوي العالم منذ القرن التاسع عشر حتي الآن، ومن هذه الأعمال “الكونت دي مونت كريستو، الفرسان الثلاثة، هنري الثالث وبلاطه، كرستين”، فقد كان الكاتب الكبير ألكسندر دوما هو أيقونة الأدب الفرنسي خلال هذه الفترة ومازال يمتعنا برواياته التي تم ترجمتها ونشرت بمختلف بلدان العالم.

الأديب الفرنسي ألكسندر دوما

قام الأديب الفرنسي ألكسندر دوما بتعليم نفسه القراءة والكتابة بعد أن توفي أبوه وهو في سن الرابعة، حيث التحق بالعمل لدي مكتب موثق عقود وأحد المطابع، وكان لحبه للقراءة الأثر الإيجابي للتطوير من نفسه وانتقاله لباريس التي كانت بداية الانطلاق، فقد التقي بأحد الممثلين المسرحيين وقت ذلك “تالما” الذي ساعده في خوض التجربة والكتابة للمسرح، واستمر ألكسندر في تحقيق طموحه حتي نال شهرة واسعة، وتوفي دوما في عام 1870.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *